ما هي السلع الاستهلاكيّة أو الطريّة، وما أهم أنواعها، وكيف يمكن تداولها؟

ما هي السلع الاستهلاكيّة أو الطريّة، وما أهم أنواعها، وكيف يمكن تداولها؟

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on pinterest
Share on whatsapp
Share on telegram

يُغطي مُصطلح السلع مجموعة واسعة من البضائع الاقتصاديّة التي يمكن بيعها وشراؤها بحرّية، وبشكل عام يمكن تصنيف تلك البضائع ضمن مجموعتين رئيسيتين وفقاً لخصائصها واستخداماتها، حيث تُعرف الأولى منها باسم السلع الصلبة (Hard Commodities) وتشمل المصادر الطبيعية التي يتم التنقيب عنها واستخراجها كالمعادن والنفط الخام، أمّا الثانية المسماة السلع الطريّة أو الاستهلاكيّة (Soft Commodities) فتشمل المنتجات الزراعيّة والمواشي والمحاصيل المختلفة.

تؤثر أسواق السلع على كل جانب من جوانب الحياة اليوميّة انطلاقاً من وقود السيارات وصولاً إلى متاجر البقالة وغيرها، وتشهد السلع الاستهلاكيّة أو كما تعرف اختصاراً بـ Softs على وجه التحديد اهتماماً متزايداً من المستثمرين الراغبين بتنويع محافظهم الاستثماريّة، حيث تلعب دوراً أساسياً في التداول اليومي (Day Trading) نظراً لسهولة بيعها وشرائها، وفي هذا المقال سنتعرف على السلع الاستهلاكيّة أو الطريّة وأهم أنواعها وكيفيّة تداولها.

trade with us

ما هي السلع الاستهلاكيّة Soft Commodities؟

يمكن تعريف السلع الاستهلاكيّة أو الطريّة على أنّها بضائع يجب أن تنمو وتتم العناية بها كالمنتجات الزراعيّة وقطعان الماشية وما إلى ذلك، حيث تُشكل هذه السلع مصدراً للغذاء لكل من الإنسان والحيوان، كما أنّ لبعضها استخدامات صناعيّة صرفه فصناعة الأساس وأعمال البناء مثلاً تعتمد على الخشب من الأشجار، وصناعة الألبسة تعتمد على القطن وصوف المواشي، وكذلك الأمر بالنسبة للعديد من القطاعات الصناعيّة.

 تُعد هذه المجموعة من السلع واحدة من أقدم الأصول المتاحة للشراء والتداول اليوم، حيث يعود تاريخها في المجال التجاري إلى آلاف السنين، وعلى الرغم من كون تداولها أقل شيوعاً من السلع الصلبة، إلّا أنها ما زالت تحافظ على دور مهم جداً في التداول اليومي عبر الأسواق العالميّة، وامتلاك نسبة صغيرة منها سيساهم في تنويع المحفظة الاستثماريّة وبالتالي تخفيض المخاطر.

تُعتبر السلع الاستهلاكيّة أكثر تقلباً من غيرها كون آليّة تحديد سعرها مرتبطة بالعديد من العوامل الخارجيّة، حيث يعتمد إنتاج مثل هذه السلع بشكل كبير على الظروف البيئيّة والأحوال الجويّة المختلفة من بلد إلى آخر، فتقارير الطقس أو البَذر والحصاد تؤثر بشكل فوري ومباشر على أسعار المنتجات الزراعيّة المختلفة كالحبوب والبذور الزيتيّة وغيرها، كما قد تؤدي المحاصيل الوفيرة في بعض السنوات إلى خلق فائض في الأسواق وانخفاض الأسعار بالنتيجة.

أهم السلع الاستهلاكيّة

القهوة Coffee

اكتُشفت القهوة قبل أكثر من 2000 عام في إثيوبيا لتصل بعد ذلك إلى الشرق الأوسط والعديد من الأقاليم الاستوائيّة وشبه الاستوائيّة، وفي الوقت الحالي تُعد واحدة من أكثر السلع المتداولة في العالم حيث تبلغ قيمة سوقها أكثر من 100 مليار دولار سنوياً، وأشهر الأنواع المتداولة اليوم هي قهوة Robusta Coffee التي تحتوي على نسبة أعلى من الكافيين، بالإضافة إلى قهوة Arabica أو القهوة العربيّة.

ما هي السلع الاستهلاكيّة أو الطريّة، وما أهم أنواعها، وكيف يمكن تداولها؟

الكاكاو Cocoa

يعود تاريخ اكتشاف حبوب الكاكاو إلى حوالي 5000 سنة مضت بواسطة قبائل أمريكا الوسطى، وقد بدأت اسبانيا بالاستحواذ على هذه السلعة في القرن الخامس عشر ولقرون بعد ذلك فانتشرت شعبيتها عبر أوروبا. يبلغ الاستهلاك السنوي من الكاكاو اليوم 4.5 مليون طن تقريباً، والأنواع الأكثر تفضيلاً هي كاكاو US Cocoa وكاكاو UK Cocoa No 7.

السكر Sugar

يُعد السكر واحد من أهم المواد الغذائيّة المستخدمة حول العالم، حيث يُعد مكون رئيسي في معظم أنواع المأكولات والمشروبات والصناعات الغذائيّة، كما أنّه واحد من السلع الأكثر تداولاً في العالم من حيث الحجم الإجمالي، ولا سيما سكر US Sugar No 11 وUK Sugar No 5.

القمح Wheat

بدأت زراعة القمح منذ العام 9600 قبل الميلاد وحافظ على مكانته كواحد من أهم السلع وأكثرها قيمةً في العالم، نظراً للطلب المتزايد المستمر عليه في الأسواق الناشئة، حيث يُستخدم الدقيق المستخلص منه في الكثير من الصناعات الغذائيّة كالخبز والمعجنات والحلويات وغيرها. يُعد قمح UK Wheat أشهر الأنواع بين العديد من المتداولين.

ما هي السلع الاستهلاكيّة أو الطريّة، وما أهم أنواعها، وكيف يمكن تداولها؟

القطن Cotton

يتمتع القطن بجاذبيّة عالميّة كونه يملك مجال واسع من الاستخدامات المختلفة، ويعد الطلب المتزايد عليه في الأسواق الناشئة المحرك الرئيسي لأسعاره، وبشكل عام تعتبر الصين المنتج والمستهلك الأكبر للسلعة، حيث تساهم بحوالي 43% من الاستهلاك و29% من الإنتاج العالمي، ويعتبر القطن Cotton No 2 شائع جداً بين المتداولين.

kiwait

كيفيّة تداول السلع الاستهلاكيّة

يتم تداول السلع الاستهلاكيّة بشكل أساسي في الأسواق الفوريّة أو أسواق التعامل النقدي (Spot Markets) وفي أسواق العقود المستقبليّة (Futures Markets)، فالأسواق الفوريّة ترتبط بالأسعار الحاليّة في الزمن الحقيقي Spot prices، حيث يمكن في هذه الأسواق بيع أو شراء السلع مع التسليم مباشرةً. يحدد المستثمرون السعر الفوري من خلال نشر طلبات الشراء والبيع، وفي الأسواق ذات السيولة العالية قد يتغير السعر من ثانية لأخرى.

على عكس الأسواق الفوريّة يتعامل المستثمرون في أسواق العقود المستقبليّة للسلع الاستهلاكيّة مع العقود لشراء أو بيع سلعة ما بسعر محدد مسبقاً وتاريخ تسليم مستقبلي، حيث يتم تداول تلك العقود للاستفادة من تقلبات الأسعار المتوقعة. يتضمن تداول السلع الاستهلاكيّة من خلال العقود المستقبليّة تقلبات كبيرة ومخاطر محتملة، نظراً لصعوبة توقع أسعار السوق المستقبليّة بشكل دقيق.

يُفضل العديد من المستثمرين استراتيجية تداول السلع الاستهلاكية بشكل فوري، ويتم ذلك من خلال العقود مقابل الفروقات (Contracts For Difference) أو CFDs، وهي عقود اشتقاقيّة تُمثل اتفاقيّة بين الوسيط والمتداول عادةً لدفع فرق السعر للسلعة التي يقوم عليها العقد بين بداية ونهاية صلاحيته، حيث تسمح هذه العقود للمتداولين بدخول سوق السلع الاستهلاكيّة دون الحاجة لشراء العقود المستقبليّة أو الخيارات أو صناديق المؤشرات المتداولة ETFs، لكن كونها منتجات ذات رافعة ماليّة فإنّ خطر الخسارة يكون أكبر.

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on pinterest
Share on whatsapp
Share on telegram

تعليقات

0 0 votes
Article Rating
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments

مقالات ذات صلة

0
Would love your thoughts, please comment.x
()
x