كل ما تريد معرفته عن العملات الرقميّة المستقرّة (Stablecoins)

كل ما تريد معرفته عن العملات الرقميّة المستقرّة (Stablecoins)

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on pinterest
Share on whatsapp
Share on telegram

يعتبر سوق العملات الرقميّة اليوم وجهة الكثير من المستثمرين الراغبين بتحقيق أرباح كبيرة خلال وقت قصير نسبياً، وذلك بسبب تقلّباته الدائمة التي تشكّل فرصة استثماريّة كبيرة لأي أحد مستعدّ لتحمّل المخاطر المرتبطة بهذا المجال، وقد بقي هذا هو حال جميع العملات الرقميّة لعدّة سنوات وحطّم أيّة آمال حول إمكانيّة أن تصبح هي مستقبل التعاملات الماليّة، ولكن اليوم عادت آمال الكثيرين للتجدّد بعد ظهور ما يعرف بالعملات الرقميّة المستقرّة (Stablecoins).

يشير مصطلح العملات الرقميّة المستقرّة إلى صنف جديد يتميّز بسعر مستقرّ بعيداً عن التقلّبات التي تعاني منها باقي العملات الرقميّة المعروفة، وبذلك يصبح من الممكن استخدامها لعمليّات الدفع اليوميّة دون القلق حول الظروف الخارجيّة التي قد تؤثّر على قيمتها. تأتي هذه العملات بأشكال وأصناف مختلفة، حيث تتّبع كل شركة آليّة معيّنة للحفاظ على قيمة عملتها مستقرّة قدر الإمكان، وفي هذا المقال سنتعرّف على هذه الأنواع مع عرض أبرز الأمثلة عليها.

AXIA

ما هي العملات الرقميّة المستقرّة وما سبب أهميّتها؟

يتميّز هذا النوع من العملات بكون سعره مستقرّ نسبياً بشكل مماثل للعملات التقليديّة، حيث أنّها تتبع طرق شبيهة بعض الشيء بالسياسات التي تتبعها البنوك المركزيّة والدول للسيطرة على قيمة عملاتها، وذلك من خلال دعم العملة باحتياطي من النقود مثل الدولار الأمريكي أو المعادن الثمينة مثل الذهب أو حتى بعملات رقميّة أخرى أيضاً، وبالتالي فمن الممكن (نظرياً على الأقلّ) أن يتمّ تبادل تلك العملة بكميّة من الاحتياطي المقابل لها في أيّ وقت وبالنسبة التي تمّ تحديدها مسبقاً.

تكمن أهميّة هذه العملات بكونها تجمع ميزات العملات الرقميّة والتقليديّة معاً، حيث أنّها غالباً ما تكون لامركزيّة وتعمل من خلال بلوك تشين، وبالتالي فإنّ عمليّات الدفع تكون آمنة وموثوقة ولا يمكن لأيّ أحد مراقبتها، كما أنّ رسوم التحويل تكون منخفضة مقارنة بحلول الدفع الإلكتروني التي تستخدمها العملات التقليديّة، وبالإضافة إلى ذلك فإنّ سعرها مستقرّ ومدعوم بأصل ذو قيمة فعليّة بدلاً من اعتمادها بشكل كلّي على مقدار العرض والطلب، وبالتالي يمكن استخدامها لعمليّات التبادل اليوميّة وشراء السلع والخدمات المختلفة.

خلال السنوات الأخيرة، ازداد نشاط هذا النوع من العملات بشكل كبير، وبالنسبة لليوم فإنّ ثالث أكبر عملة من حيث رأس المال السوقي هي عملة Tether المستقرّة والمدعومة بالدولار الأمريكي، والتي شهدت خلال الأشهر الأخيرة ارتفاع حجم التداول اليومي الخاصّ بها ليتجاوز 50 مليار دولار متفوّقة بذلك على الكثير من المنافسين.

كل ما تريد معرفته عن العملات الرقميّة المستقرّة (Stablecoins)

أنواع العملات الرقميّة المستقرة

⬅ العملات المستقرّة المضمونة (Fiat-Collateralized Stablecoins)

يعتبر النوع الأكثر انتشاراً واستقراراً، حيث أنّه يعتمد في تثبيت قيمة العملة على تواجد احتياطي مقابل لها من الأصول الأخرى كالنقود أو المعادن الثمينة أو النفط حتّى، وتعتبر العملات التي تعتمد على الدولار الأمريكي مثلا هي الأكثر استخداماً اليوم، وذلك يشمل عملة Tether و TrueUSD والكثير غيرهم.

عند قيام شركة ما بإصدار 5 مليون من عملتها الجديدة مع قيمة تساوي $1 لكلّ واحدة منها، يجب أن تمتلك احتياطي من الدولار الأمريكي بقيمة 5 مليون أيضاً، بحيث يصبح المستخدم قادراً على شراء أو بيع عملته مقابل الدولار دون الخوف حول احتماليّة تغيّر السعر مع كون الشركة هي المسؤولة عن إدارة العملة والحفاظ على قيمتها، وبشكل عام فإنّ الشركات التي تتبّع هذه الطريقة غالباً ما يتمّ مطالبتها بالقيام بتدقيق للكشف عمّا إذا كانت فعلاً تمتلك احتياطي مساوي للعملات الموجودة أم لا.

⬅ العملات المستقرّة المدعومة بعملات رقميّة (Crypto-Collateralized Stablecoins)

يعتمد هذا النوع من العملات على عملات رقميّة أخرى، ولكن مع كون العملات الرقميّة التقليديّة تعاني من عدم استقرار سعرها، فإنّ الشركات التي تصدر هذا النوع تعتمد سياسة مختلفة قليلاً، حيث تقوم بتخزين احتياطي من العملة الرقميّة بكميّة أكبر بكثير (الضعف تقريباً) من العملة المستقرّة التي يتمّ إصدارها، وبذلك يمكن حماية قيمة هذه العملة من التقلّبات الاعتياديّة الخاصّة بالعملات الرقميّة الأخرى.

⬅ العملات المستقرّة الغير مضمونة (Non-Collateralized Stablecoins)

لا يعتمد هذا النوع على تخزين احتياطي من أصول أخرى للحفاظ على قيمة العملة، وبدلاً من ذلك فإنّ الشركات المصدرة لهذه العملات تتّبع سياسات معيّنة للحفاظ على قيمة العملة من التقلّبات التي تتأثّر بالعرض والطلب. على سبيل المثال، في حال ارتفاع سعر العملة بشكل مفاجئ، تقوم الشركة بإصدار كميّة إضافيّة منها إلى حين انخفاض السعر، وفي حال انخفاض سعرها تقوم الشركة بشراء كميّة من العملة لإعادة السعر إلى حالته السابقة.

للمزيد من الاخبار

 أقرأ ايضا: الدفع الإلكتروني ما هو وكيف يعمل وما هي أهمّ ميزاته وسلبيّاته؟

للمزيد من الاخبار

AXIA

هل يمكن الوثوق بهذه العملات حقاً؟

بشكل عام تعتبر الطرق التي تعتمدها هذه العملات آمنة إلى حدّ ما، وبالأخص النوع الأوّل الذي يعتمد على تواجد احتياطي من الأصول الأخرى المعروفة بقيمتها الفعليّة والمضمونة، ولكنّ المشكلة هنا هو أنّ استمراريّة استقرار هذه العملات يعتمد على مدى مصداقيّة الشركات المُصدرة لها، والتي من الممكن أن تقوم بإصدار عملات أكثر من الاحتياطي الموجود عندها مثلاً، وفي حال حدوث ذلك وانكشافه أمام الجميع فمن الممكن أن يؤدّي لانهيار كبير في قيمة العملة.

تعتبر قصّة عملة Tether من أكثر المواضيع المثيرة للجدل حول ذلك، فعلى الرغم من أنّ قيمتها ما زالت مستقرّة إلى حدّ بعيد، إلّا أنّ الشركة حتّى اليوم لم تكمل أيّة عمليّة تدقيق رسميّة للتأكّد من كميّة الاحتياطي المقابل للعملة والذي تدّعي وجوده، وفي شهر أبريل من العام الماضي صرّح محامي شركة Tether بأنّ العملة مدعومة بـ %74 من الدولار الأمريكي، والذي يعني نظرياً أنّ كلّ عملة تساوي $0.74 وليس $1.

بالإضافة إلى ذلك، أشارت دراسة من جامعة Texas عام 2018 إلى أنّ شركة Tether ومنصّة Bitfinex (اللتان تشاركان نفس الرئيس التنفيذي) كان لهما دور كبير في رفع سعر بتكوين في عام 2017 بالإضافة لبعض الممارسات التي ساهمت بالتلاعب بأسعار العملات الأخرى.

close
أشترك بالنشرة الاخبارية
Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on pinterest
Share on whatsapp
Share on telegram

تعليقات

0 0 vote
Article Rating
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments

مقالات ذات صلة

0
Would love your thoughts, please comment.x
()
x