كل ما تريد معرفته عن الرسوم والفوائد المرتبطة ببطاقات الائتمان

كل ما تريد معرفته عن الرسوم والفوائد المرتبطة ببطاقات الائتمان

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on pinterest
Share on whatsapp
Share on telegram

تعتبر بطاقات الائتمان (Credit Cards) من أهمّ طرق الدفع وأكثرها انتشاراً، فبعد أن كان استخدامها محدوداً ولا يتجاوز عدّة متاجر ضمن المنطقة الواحدة، قامت الكثير من البنوك بالتعاون فيما بينها لإطلاق بطاقات ائتمان يمكن للعميل استخدامها في أي مكان، وبذلك أصبحت الخيار الأوّل بالنسبة للكثيرين نظراً للميزات الكثيرة التي تقدّمها مثل سهولة الاستخدام والأمان وقابليّة استخدامها عبر الإنترنت أيضاً.

على الرغم من الانتشار الكبير الذي تحظى به بطاقات الائتمان، إلّا أنّ طريقة عملها وكيفيّة احتساب الفوائد والرسوم الخاصّة بها ما زالت أمراً يجهله الكثيرون، وهو ما يعتبر أمراً خطيراً نظراً للرسوم الكبيرة التي قد يضطرّ العميل لدفعها في حال تأخّره في تسديد ديونه أو تخلّفه عن تسديد دفعات لفترة طويلة. في حال كنت ترغب بالحصول على بطاقة أو لديك واحدة مسبقاً، من المهمّ معرفة كيفيّة احتساب الفوائد والرسوم، وهو ما سنتكلّم عنه في مقال اليوم.

trade with us

ماهي معدّلات فائدة بطاقات الائتمان ومتى يتمّ فرضها؟

يتمّ التعبير عن هذه الفائدة عادةً على شكل نسبة سنويّة مئويّة (Annual Percentage Rate) أو APR، وهي تشير إلى الرسوم التي يقوم العميل بدفعها مقابل اقتراض المال، والتي يتمّ فرضها عليه عندما يتأخّر عن سداد دينه بعد المدّة المتّفق عليها والتي تسمّى فترة السماح (Grace Period)، ولكن في حال كنت المحظوظين الذين يستطيعون الالتزام بالدفع بشكل دائم كلّ شهر قبل فترة السماح، فإنّ الشركة المصدرة للبطاقة لن تقوم بفرض هذه الفوائد عليك.

تختلف نسبة الفائدة التي يتمّ فرضها على العميل بشكل كبير بين شركة وأخرى، كما أنّ هنالك الكثير من العوامل التي تلعب دوراً في تحديد تلك الفائدة، وذلك يشمل التاريخ الائتماني ومقدار المبلغ الذي تمّ صرفه، كما أنّ قيام العميل بعمليّة سحب لمبلغ معيّن من جهاز الصراف الآلي أو تحويل المال لشخص آخر من البطاقة قد يؤدّي لاحتساب فوائد أكثر بالمقارنة بعمليّات الشراء العاديّة واليوميّة التي يقوم بها أغلب العملاء.

تأتي بعض بطاقات الائتمان مع معدّلات فائدة متغيّرة (Variable Interest)، والذي تعني أنّ الرسوم التي سيتمّ فرضها عليك قد تزداد أو تنخفض مع مرور الوقت تبعاً لعوامل عديدة، وذلك لكون الفائدة المتغيّرة يتمّ تحديدها بالاعتماد على معدّل الفائدة الأساسي (Prime Rate)، والذي يتمّ تحديده من البنك أو الجهة المُقرضة التي تتعامل معها.

كيف يتمّ احتساب معدّلات الفائدة على بطاقات الائتمان؟

يشير معدّل الفائدة الذي تراه ضمن الشروط والأحكام الخاصّة بحسابك إلى النسبة المئويّة السنويّة (APR)، والتي تشير إلى نسبة الفائدة التي قد تترتّب عليك في حال تخلّفك عن الدفع لمدّة عام كامل، ولكنّ الجهة المصدرة للبطاقة تقوم باحتساب معدّل الفائدة الخاصّ بك على أساس يومي، والذي يكون عبارة عن النسبة المئويّة السنويّة مقسومة على 365 (عدد أيّام السنة)، وبعد تحديد هذا الرقم، يتمّ احتساب الفائدة كنسبة من رصيدك بعد انتهاء كل يوم.

على سبيل المثال، في حال تمّ تحديد %16 نسبة مئويّة سنويّة على بطاقتك، فإنّ معدّل الفائدة اليومي سيكون %0.044، وبالتالي فإنّ الرسوم التي سيتمّ فرضها عليك في حال تأخّرك عن تسديد دينك البالغ $1000 ستكون $0.44 في اليوم التالي. يتمّ تكرار هذه العمليّة في كلّ يوم، وعلى فرض أنّك تأخّرت ثلاثين يوماً عن تسديد المبلغ، سيتصبح الرسوم $13.2. بالطبع قد يبدو لك هذا المبلغ بسيطاً، ولكن بالرغم من ذلك فإنّ الفائدة ما زالت مرتفعة خاصّة بالنسبة لمن يملك مبالغ مستحقة بآلاف الدولارات.

كل ما تريد معرفته عن الرسوم والفوائد المرتبطة ببطاقات الائتمان

كيف يتمّ تقييم معدّل الفائدة لمعرفة ما إذا كان جيّداً أم لا؟

كما ذكرنا في بداية المقال، فإنّ معدلات الفائدة تختلف بشكل كبير تبعاً لعدّة عوامل، وهو ما يجعل معرفة معدّل الفائدة المناسب لكلّ شخص أمراً صعباً، ولكن بشكل عام، فإنّ أفضل معدّلات الفائدة المتاحة يتمّ تقديمها لأصحاب التاريخ الائتماني الممتاز، وذلك لكونهم يقدّمون أدنى نسب مخاطرة من حيث سداد الدين الخاصّ بهم، وبالنسبة لأصحاب التاريخ الائتماني السيّء أو الذين لا يمتلكون تاريخاً فإنّ معدلات الفائدة تأتي مرتفعة بشكل ملحوظ، وقد تصل لضعف ما يحصل عليه أصحاب التاريخ الائتماني الممتاز.

الطريقة الأفضل لمعرفة معدّلات الفائدة التي يمكنك الحصول عليها هي من خلال عرض بيانات سجلّك الائتماني، حيث يمكنك معرفة معدّلات الفائدة التي تفرضها بعض الشركات المُصدرة لبطاقات الائتمان بالاعتماد على التاريخ الائتماني الخاصّ بك، ومن ثم اختيار معدلات الفائدة الأدنى بينها.

للمزيد من الاخبار

 أقرأ ايضا: كيف تعمل بطاقة الائتمان (Credit Card) 

للمزيد من الاخبار

أمثلة عن الرسوم التي تتراكم عند التأخّر بالدفع

لنفترض أنّ كلّاً من العميل A والعميل B يحملان ديناً بقيمة $2000 ضمن بطاقاتهم الائتمانيّة مع فائدة سنويّة %20، وكان الحدّ الأدنى للدفعات التي عليهم تسديدها شهرياً هي %3، ونتيجة ظروف معيّنة أصبح العميلان A وB غير قادرين على دفع المبلغ الكامل لسداد الدين، وهنا يقوم العميل A بدفع الحدّ الأدنى فقط، في حين يقوم العميل B بدفع $10 إضافيّة فوق الحدّ الأدنى كل شهر.

في كلّ شهر يتمّ احتساب رسوم جديدة بسبب تأخرهم عن سداد الدين بالكامل، والتي تكون عبارة عن الفائدة السنوية المئويّة التي يتمّ احتسابها بشكل يومي كما ذكرنا سابقاً. عندما يقوم أحد العميلين بإضافة دفعة جديدة، يتمّ في البداية حسم الرسوم المُضافة سابقاً ومن ثمّ الحسم من الدين الخاصّ بالعميل. في حال تطبيق هذه الخطوات على العميل A الذي يقوم بدفع الحدّ الأدنى فقط، يتمّ احتساب الدفعات في كلّ شهر كالتالي بدايةّ من الشهر الأوّل:

  • مجموع الدين الأساسي: $2000.
  • الحدّ الأدنى للدفعة الشهريّة: $60 (%3 من الدين الأساسي).
  • الفائدة: نسبة %20 من $2000 مقسّمة على 12 (عدد الأشهر) والتي تساوي $33.33 تقريباً.
  • مقدار ما سيتمّ حسمه من الدين الأساسي: $60 – $33.33 = $26.67
  • المبلغ المتبقّي الواجب دفعه: $2000 – $26.67 = $1973.33

في حال استمرار العميل A بدفع الحدّ الأدنى في كلّ شهر، فإنّ التوقيت اللازم لتسديد الدين بالكامل سيكون 15 عاماً، وخلال هذه الفترة سيقوم العميل A بدفع $4241، وهو ما يعني أنّ الفائدة النهائيّة على الدين الخاصّ به تجاوزت %100 وأصبحت قيمة رسوم التأخير كاملة هي $2241.

بالنسبة للعميل B الذي قام بدفع $10 إضافيّة فوق الحدّ الأدنى، فإنّ التوقيت اللازم لسداد دينه بالكامل سيكون 7 أعوام ونصف، وخلال هذه الفترة سيقوم بدفع $3276، والتي على الرغم من أنّها ما زالت نسبة كبيرة بالنسبة للدين الأساسي البالغ $2000، إلّا أنّ ذلك يوضّح الفرق الكبير الذي قد تشكّله كل دفعة يتمّ تسديدها والفوائد والرسوم المترتّبة على ذلك، فمن الممكن لدفعة أكبر بقليل كل شهر أن تحمي العميل من خسائر كبرى لاحقاً.

kiwait

الخلاصة

عند استخدامك لبطاقة الائتمان وعدم قدرتك على الدفع لفترة معيّنة، يجب عدم الاستهانة بالفوائد التي قد يتمّ فرضها عليك في حال استمرارك بالتأخّر عن سداد الدين بالكامل، وعلى الرغم من أنّ النسبة قد تبدو منخفضة في الفترة الأولى، إلّا أنّ تراكم هذه الرسوم سيجعلك تدفع مبالغ إضافيّة لم تكن في حسبانك، وذلك فضلاً عن التأثير الكبير الذي قد يخلّفه ذلك على تاريخك الائتماني، وبالتالي فمن المهمّ الالتزام بالدفع وتسديد ديونك عندما تصبح قادراً على ذلك بشكل فوري ومنح تسديد الديون أولوية على المصاريف الأخرى.

close
أشترك بالنشرة الاخبارية
Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on pinterest
Share on whatsapp
Share on telegram

تعليقات

0 0 votes
Article Rating
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments

مقالات ذات صلة

0
Would love your thoughts, please comment.x
()
x