ماهي أنواع التمويل المتاحة للشركات الخاصة وما الفرق بينها؟

ماهي أنواع التمويل المتاحة للشركات الخاصة وما الفرق بينها؟

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on pinterest
Share on whatsapp
Share on telegram

تعتبر الشركات الخاصة بشكل عام هي الأكثر حاجة للتمويل مقارنة بالشركات العامّة، حيث أنّها عادةً ما تكون ناشئة أو تعمل ضمن سوق صغير ولا تمتلك الكثير من الوقت للنموّ بشكل بطيء في حال تواجد منافسة قوية، وذلك فضلاً عن كونها لا تمتلك خيار إصدار أسهم أو سندات جديدة بالطبع، وحتى بالنسبة للقروض البنكيّة فإنّ الحصول عليها يتطلّب القيام ببعض التنازلات أيضاً، لذلك تلجأ تلك الشركات لأنواع تمويل مختلفة.

تتنوّع خيارات التمويل المتاحة للشركات الخاصّة بشكل كبير، ولكنّها تأتي في بعض الأحيان مع شروط ومتطلّبات كثيرة قد لا تكون مناسبة للبعض أو لا تكون عادلة بالأحرى، خاصة بالنسبة للشركات التي ما يزال مستقبلها غير واضح تماماً. سنتكلّم في هذا المقال عن أشهر أنواع التمويل والاستثمارات المرتبطة بالشركات الخاصة غير المدرجة ضمن الأسواق العامّة مع توضيح الفرق بينها فتابعوا معنا.

AXIA
AXIA

أنواع التمويل المتاحة للشركات الخاصة

القروض البنكية

تعتبر من أبسط الطرق للحصول على التمويل اللازم للشركات الخاصة، والتي تعتمد على اقتراض مبلغ مالي معيّن من أحد البنوك او الاتحادات الائتمانية (Credit Unions) التي تقدّم هذه الخدمات لذلك النوع من الشركات. المشكلة بهذه الطريقة هو أنّها تتطلّب من الشركة أن تقدّم أدلّة وبيانات قويّة على سجلّها المالي، والتي قد تضمّ معلومات تفصيلية عن مصدر العائدات وكميّة الأرباح بالإضافة لعرض خطة عمل واضحة أيضاً، وهو الأمر الذي قد لا يكون مناسباً بالنسبة لجميع الشركات الخاصة.

بالنسبة للشركات الخاصة الناشئة أو حديثة العهد فعلى الأغلب أن تواجه صعوبة كبيرة في إقناع البنك بإقراضها وغالباً ما تفشل في ذلك، حيث قد تكون خطّة عملها غير واضحة أو مازالت غير قادرة على تحقيق أرباح حتّى. لذلك تعتبر القروض البنكيّة مناسبة أكثر للشركات الخاصة المتطوّرة أو التي تشهد نمواً واضحاً وأصبحت قادرة على تحقيق أرباح بشكل دائم، حيث أنّ تلك القروض تتيح فترة تسديد طويلة مع معدّلات فائدة واضحة وثابتة يتمّ دفعها بشكل شهري.

ادخل عالم الاستثمار مع شركة مرخصه وموثوقة!

المستثمرون الملائكة (Angel Investors)

المستثمر الملاك عبارة عن مستثمر فرد يمتلك رأس مال كبير جداً بحيث يستطيع تمويل شركة معيّنة بشكل شخصي لوحده مقابل الحصول على حصّة فيها، وبذلك فإنّ هذا النوع من المستثمرين عادةً ما يقدّم تمويلات بكميّات كبيرة عندما يجد شركة أو مشروع ناشئ يؤمن بقدرته على النموّ والنجاح. بشكل عام يمتلك المستثمر الملاك خبرة واسعة في مجال الأسهم والاستثمارات الخاصة، ومن الطبيعي أن يطلب مراجعة سجلات الشركة المالية واستراتيجيتها الخاصة للنمو.

يركّز المستثمرون الملائكة بشكل أكبر على الشركات التي من المحتمل أن تنمو بشكل كبير بشكل يجعلها ترغب مستقبلاً بالتحويل إلى شركة عامًة، حيث أنّ ذلك قد يحقق الكثير من الأرباح لهم مع ارتفاع قيمة الشركة. يعتبر الحصول على التمويل بهذه الطريقة مناسباً للشركات التي لن تكون قادرة على تسديد الديون في حال اعتمادها على القروض البنكيّة، ولكنّ التضحية هنا تتمثّل بكون المستثمر سيسيطر على جزء من الشركة وبالتالي سيتمكّن من اتخاذ القرارات أو التأثير عليها بشكل كبير.

ماهي أنواع التمويل المتاحة للشركات الخاصة وما الفرق بينها؟

رأس المال المخاطر (Venture Capital)

يعتبر رأس المال المخاطر من أبرز أنواع التمويل التابعة لفئة الأسهم الخاصة (Private Equity)، حيث يأتي على شكل مجموعة من المستثمرين من أصحاب رؤوس الأموال الكبيرة أو على شكل شركة تقوم بتنظيم أصول واستثمارات تلك المجموعة. يقدّم رأس المال المخاطر تمويلات بأرقام كبيرة (عشرات أو مئات الملايين أحياناً) بحيث تكون كافية للنهوض بالشركة وتسريع نموّها بشكل كبير، وعادةً ما يتمّ التركيز على الشركات والمشاريع الناشئة التي من المحتمل أن تحقق نجاحاً كبيراً في حال حصولها على التمويل الكافي.

كما هو الحال مع المستثمرين الملائكة، فإنّ الاستثمار من خلال رأس المال المخاطر يتطلّب التنازل عن حصة من الشركة لصالح المستثمرين، وبالتالي سيكون لهم دور فعال في التصويت على قرارات الشركة وكثيراً ما يأخذون مقاعد في مجلس إدارة الشركة. تهدف هذه الاستثمارات لتحقيق أرباح كبيرة على حساب المخاطرة المرتفعة بالطبع، وذلك من خلال المساهمة في تسريع نموّ الشركة لتصبح جاهزة لطرح أسهمها للتداول أو حتى لبيعها بالكامل لشركات أخرى وتحقيق الأرباح من ذلك.

ماهي أنواع التمويل المتاحة للشركات الخاصة وما الفرق بينها؟

التمويل الجماعي

على الرغم من أنّ التمويل الجماعي لا يعتبر الطريقة الأفضل للحصول على مبلغ كافي للشركات الخاصة، إلّا أنّ بعض المنصّات المختصّة بهذا المجال مثل GoFundMe وKickstarter ما تزال خيارات مناسبة بالنسبة للمشاريع الصغيرة التي لا يمتلك أصحابها سوى فكرتهم الجديدة ومبلغ قليل من المال، ففي حال تمكّن أصحاب المشروع من تقديم فكرتهم بطريقة جيّدة، من الممكن أن يحصلوا على تمويل كافي كبداية من تلك المنصّات، وذلك بفضل قاعدة المستخدمين الكبيرة التي تضمّها.

الفائدة الأساسية وراء هذه الطريقة هو أنّ الأموال التي حصلت عليها غالباً ما تصبح لصاحب المشروع بالكامل، أي أنّه لن يكون مضطراً لدفع الديون بشكل شهري كما هو الحال مع القروض البنكية أو حتى مقاسمة شركته مع مستثمرين آخرين كما هو الحال مع رأس المال المخاطر والمستثمرين الملائكة.

التمويل عن طريق العائلة والأصدقاء

في المراحل الأولى من بداية أي شركة أو مشروع جديد، قد يلجأ أصحاب تلك المشاريع للعائلة والأصدقاء للحصول على قروض شخصية أو تمويلات لتسريع نموّ الشركة أو لإطلاقها من الأساس، وعلى الرغم من كون المبلغ التي قد يحصل عليه صاحب المشروع قد لا يتجاوز بضعة آلاف من الدولارات (أو عشرات الآلاف بحسب الوضع المادي للعائلة)، إلّا أنّ ذلك المبلغ غالباً ما يكون خالياً من أي التزامات أو تنازلات على صاحب المشروع القيام بها، وقد يكون كافياً في بعض الأحيان لبداية المشروع واستمراريّته لفترة من الزمن، فحتى بعض من أكبر المشاريع في التاريخ مثل شركة Amazon بدأت باقتراض من العائلة.

close
أشترك بالنشرة الاخبارية
Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on pinterest
Share on whatsapp
Share on telegram

تعليقات

0 0 votes
Article Rating
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments

مقالات ذات صلة

0
Would love your thoughts, please comment.x
()
x