انضمام السعوديّة لمؤشر فوتسي راسيل

انضمام السعوديّة لمؤشر فوتسي راسيل، ما هو مؤشر فوتسي للأسواق الناشئة؟

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on pinterest
Share on whatsapp
Share on telegram

تُعد السوق الماليّة السعودية أو كما تعرف باسم بورصة تداول (Tadawul) أكبر بورصة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا اليوم، بالإضافة إلى كونها تاسع أكبر سوق أسهم في العالم، حيثُ تُدرِج حالياً 202 شركة متاحة للتداول العمومي برأس مال سوقي يبلغ حوالي 8.540 تريليون ريال سعودي، وفي مطلع عام 2019 بدأت عملية انضمام هذه البورصة إلى مؤشر فوتسي راسل (FTSE Russel) للأسواق الناشئة، وذلك بعد خضوعها للمراجعة في وقت سابق.

تمت عمليّة انضمام بورصة التداول إلى مؤشر فوتسي راسل على خمس مراحل، حيث بدأت المرحلة الأولى منها في شهر مارس من عام 2019 بما يشكل 10% من الوزن الإجمالي للسوق الماليّة السعوديّة، وبحلول شهر مايو من عام 2020 انتهى تنفيذ المرحلة الخامسة والأخيرة التي مثّلت 25% من الوزن الإجمالي للسوق. في هذا المقال سنتعرف على مؤشر فوتسي، بالإضافة إلى أثر انضمام السعوديّة والكويت إليه فتابع معنا.

أقرأ المزيد

إقرأ أيضاً: الربح من الاسهم

أقرأ المزيد

AXIA

ما هو مؤشر فوتسي (FTSE)؟

تم إطلاق مؤشر فوتسي FTSE أو Financial Times Stock Exchange لأول مرّة في عام 1995 بواسطة بورصة لندن (LSE) وصحيفة Financial Times، وذلك كبديل لمؤشر FT-Actuaries World Index الذي استُخدم لحساب مؤشرات الأسواق الماليّة منذ عام 1987، حيث غطّى في ذلك الوقت ما يصل إلى 70% من رأس المال السوقي للشركات في 23 دولة مختلفة.

في عام 2000 تم تأسيس مؤشر الأسواق الناشئة الذي أضاف 20 دولة ووسّع مجال الأسواق المُغطاة من 70% إلى 90% مما أدّى إلى ظهور مؤشر FTSE All-World Index. تمت إعادة تسمية سلسلة المؤشرات التي يضمها فوتسي في عام 2003 لتصبح FTSE Global Equity Index Series أو FTSE (GEIS)، وبعد استحواذ بورصة لندن على شركة Frank Russel ومؤشراتها ظهرت العلامة فوتسي راسل FTSE Russel إلى العلن.

قام مؤشر فوتسي راسل بتعزيز مؤشر فوتسي GEIS من خلال تغطيّة أسهم الشركات ذات رأس المال السوقي الصغير جداً في كل من الأسواق المتقدمة والناشئة، فبات يُغطي أكثر من 99% من رأس المال السوقي للشركات في كافة أنحاء العالم، حيث يتم تصنيف الأسواق الماليّة في مؤشرات فوتسي ضمن أربع فئات هي الأسواق المتقدمة، والأسواق الناشئة المتقدمة والأسواق الناشئة الثانوية وأخيراً الأسواق المبتدئة.

يقوم مؤشر فوتسي للأسواق الناشئة على القيمة السوقيّة للشركات المدرجة ضمنه مع تعديله لاحتساب نسبة الأسهم الحرة لهذه الشركات، ويهدف هذا المؤشر إلى قياس أداء الشركات ذات رأس المال السوقي الكبير والمتوسط والصغير في دول الأسواق الناشئة. يقسم مؤشر الأسواق الناشئة إلى فئتين هما الأسواق الناشئة المتقدمة التي تشمل 10 دول، ومؤشر الأسواق الناشئة الثانويّة التي باتت تشمل 14 دولة بعد انضمام السعوديّة والكويت مؤخراً، حيث يمنح هذا التقسيم المستثمرين القدرة على تمييز الدول ذات الأسواق الناشئة القريبة من الانتقال إلى فئة الأسواق المتقدمة.

ادخل عالم الاستثمار مع شركة مرخصه وموثوقة!

انضمام السعوديّة والكويت إلى مؤشر الأسواق الناشئة الثانويّة

أعلنت مجموعة فوتسي راسل عن تصنيف المملكة العربيّة السعوديّة كسوق ناشئ ثانوي ضمن سلسلة مؤشرات FTSE (GEIS) في شهر مارس من عام 2018، وقد شهدت عمليّة انضمام بورصة تداول إلى مؤشر فوتسي خمس مراحل متتالية خلال عام 2019، أُجريت الأولى منها في شهر مارس وتم إدراج 10% من إجمالي سوق المال السعودي، أمّا المرحلة الثانيّة ففي شهر أبريل وكان إجمالي النسبة المدرجة 15%، وبالنسبة للمراحل الثلاث الأخيرة فقد أجريت في يونيو وسبتمبر وديسمبر من العام نفسه، وكان إجمالي النسبة المُدرجة في كل منها 25%.

بالنسبة للكويت فقد أعلنت مجموعة فوتسي راسل إدراجها في مؤشر الأسواق الناشئة الثانويّة ضمن سلسلة مؤشرات FTSE (GEIS) في شهر سبتمبر من عام 2018، وقد تمت عمليّة الانضمام على مرحلتين الأولى في 24 سبتمبر والثانية في 24 ديسمبر من العام نفسه، حيث بلغ عدد الأسهم الكويتيّة المدرجة 12 سهماً أبرزها سهم بنك الكويت الوطني وبيت التمويل الكويتي.

أقرأ المزيد

إقرأ أيضاً: تعرّف على صناديق المؤشرات المتداولة للسلع وأنواعها المُختلفة

أقرأ المزيد

كم سيجذب الانضمام إلى سوق الكويت والسعودية؟

أشارت معظم التوقعات قبل بدأ انضمام الكويت والسعوديّة إلى مؤشر فوتسي إلى أنّ هذا الانضمام سيجذب 750$ مليون دولار أمريكي للسوق الكويتيّة، وحوالي 3.5$ مليار دولار أمريكي للسوق السعوديّة، واليوم بعد إتمام المراحل الخمس لانضمام سوق تداول إلى مؤشر فوتسي راسل، شهدت تلك المراحل إجمالي تدفقات بلغت 20.59 مليار ريال سعودي (حوالي 5.5$ مليار دولار أمريكي)، لتفوق كافة التوقّعات السابقة مع الأخذ بالحسبان أن بعض هذه المراحل تضمنت دخول صناديق أجنبية تابعة لمؤشر إس آند بي (S&P) ومؤشر داو جونز (Dow Jones)، خاصةً في المرحلة الأولى والرابعة.

AXIA

العائد السنوي على مؤشر فوتسي للأسواق الناشئة

يبلغ صافي رأس المالي السوقي للشركات المدرجة في مؤشر فوتسي للأسواق الناشئة المتقدمة والثانويّة معاً حوالي 5.6$ تريليون دولار أمريكي، ووفقاً لآخر البيانات المتاحة فإنّ يضم 4498 سهم لشركات كبيرة ومتوسطة وصغيرة الحجم من حيث رأس المال السوقي (Market Cap)، أمّا بالنسبة للعائد السنوي فيختلف كما يلي:

انضمام السعوديّة لمؤشر فوتسي راسيل

⇦ العائد السنوي على مؤشر فوتسي للأسواق الناشئة الثانوية

بلغ متوسط العائد السنوي على مؤشر فوتسي للأسواق الناشئة الثانوية الذي يضم 14 دولة أكثر من 8% خلال السنوات الخمس الماضية، حيث تسيطر الصين على الوزن الأكبر في هذا المؤشر بنسبة 51%، تليها الهند بنسبة 23% وروسيا بنسبة 8.3%.

العائد السنوي على مؤشر فوتسي للأسواق الناشئة المتقدمة

بلغ العائد السنوي على مؤشر فوتسي للأسواق الناشئة المتقدمة الذي يضم 10 دول 3.6% خلال السنوات الخمس الماضية، وبالنسبة للقطاعات الممثلة في المؤشر فيأتي قطاع المصارف في الطليعة ممثلا نحو 20% منه، يليه قطاع التكنولوجيا بنسبة 14% ثمّ قطاع النفط والغاز بنسبة 8% وأخيراً قطاع المنتجات الصناعية بـ 7.5%.

close
أشترك بالنشرة الاخبارية
Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on pinterest
Share on whatsapp
Share on telegram

تعليقات

0 0 votes
Article Rating
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments

مقالات ذات صلة

0
Would love your thoughts, please comment.x
()
x