كيفية شراء اسهم نوكيا

كيفية شراء اسهم نوكيا

بدأت شركة نوكيا Nokia مسيرتها كمنظمة متعددة الاختصاصات تعمل في العديد من المجالات كصناعة الكابلات الهاتفيّة، وبعد انفجار ثورة شبكات الهواتف اللاسلكية تحولّت إلى تصنيع الهواتف المحمولة، فكانت في أحد الأيام أفضل العلامات التجاريّة مبيعاً وسيطرت على السوق العالمي سنوات طويلة، لكن بعد بداية انهيار مبيعاتها وبيع قطاع الهواتف لشركة Microsoft، قررت التركيز على تجهيزات الشبكات والاتصالات فقط، لكن ذلك لم يمنع الكثيرين من الاستثمار في أسهمها، وبالأخص بعد ظهور تقنيات الجيل الخامس 5G.

قدمت شركة نوكيا نفسها في السنوات الأخيرة كمزود معدات وتجهيزات قادر على إبرام عقود كبيرة مع مشغلات الهواتف التي توفّر تقنيات الجيل الخامس 5G، فقد وقّعت بالفعل اتفاقيّة بقيمة بلغت 3.5 مليار دولار أمريكي مع شركة T-Mobile US لتقديم الخدمات والبرمجيات والتقنيات اللازمة لبناء شبكات الجيل الخامس، مما انعكس بشكل إيجابي على أسهمها، وفي حال كنت من الراغبين بالاستثمار في الشركة تابع معنا هذا المقال الذي سنتعرف فيه على كيفيّة شراء أسهم نوكيا.

تاريخ شركة نوكيا

تأسست شركة نوكيا على يد المهندس “Fredrik Idestam” عام 1865 في مدينة “Espoo” الفنلندية تحت اسم “Nokia Ab”، وقد كانت مُختصّة في الصناعات الخشبيّة. مع ازدهار أعمال الشركة وبحلول عام 1902 توسّعت في العديد من المجالات الأخرى كتوليد الكهرباء، وعبر العقود شهدت نمواً كبيراً وابتكارات عديدة وجذبت اهتماماً عالمياً من خلال منتجاتها التي تسعى إلى تحسين نمط حياة الأفراد.

أضافت شركة نوكيا أجهزة التلفاز والحواسيب الشخصيّة إلى قائمة منتجاتها في فترة الستينيات والسبعينيات من القرن الماضي، مُستفيدةً من الاستحواذ على عدد من شركات الاتصالات والمشاريع المُشتركة، ففي عام 1967 اندمجت مع كلٍ من Kaapelitehdas وFinnish Rubber Works لتشكيل ما يعرف بـ “Nokia Corporation”، التي عملت في أربعة قطاعات رئيسية هي: الكابلات والمطاط والإلكترونيات والحراج.

في عام 1981 طوّرت نوكيا شبكة Nordic Mobile Telephone أو NMT للهواتف المحمولة، وهي أول شبكة هواتف خليوية دوليّة تدعم التجوال، ثمّ بعدها بثلاثة سنوات قدّمت للعالم هاتف “Mobira Talkman” ليصبح أول هاتف محمول في تاريخها، ومع نهاية الثمانينيات بدأت الشركة بتصفية بعض أصولها للتركيز على قطاع الهواتف المحمولة بشكل خاص، وسرعان ما قادت ثورة التحول إلى تلك الهواتف.

استُخدمت شبكات وهواتف نوكيا لإجراء أول مكالمة ضمن النظام العالمي للاتصالات المتنقلة (GSM) عام 1991، وهو معيار الاتصالات الأوروبي للهواتف المحمولة الرقميّة، ومع ازدياد شعبية الهواتف المحمولة سيطرت الشركة على الصناعة شيئاً فشيئاً، حيث تضاعفت مبيعاتها من تلك الهواتف بين عامي 1991 و1995 تزامناً مع التركيز على إنتاج وحدات بتصاميم أنيقة وصغيرة وعمر بطاريّة أطول.

حافظت شركة نوكيا على مكانتها في سوق الهواتف المحمولة لفترة طويلة جداً قدّمت خلالها العديد من الأجهزة الرائدة، لكن بعد سلسلة من القرارات الخاطئة التي أدت إلى خسائر كبيرة وتراجع ملحوظ في الحصة السوقية أمام منافسين أقوياء كآبل وسامسونج، قررت نوكيا بيع قطّاع الهواتف المحمولة لشركة مايكروسوفت عام 2013، وعوضاً عنه قامت بشراء حصّة شركة Siemens في شراكة Nokia Siemens Networks، لتركز بشكل كامل على قطاع الشبكات ولاتصالات، وتتحول إلى “Nokia Solutions and Networks”.

اسهم نوكيا

هل من الجيّد شراء سهم نوكيا حالياً؟

شهد الربع الأول من عام 2020 تخبطاً كبيراً لسهم نوكيا نتيجة الانتكاسات في تطوير تقنيات شبكات 5G والخسائر في الصين، وقد تفاقمت مشاكل الشركة مع تراجع عائداتها في ذلك الربع بحوالي 3% بسبب جائحة فيروس كورونا، فانخفض سعر السهم إلى 2.34$ وهي أقل قيمة له خلال عام، وعلى الرغم من أنّ الوقت قد لا يبدو مناسباً للاستثمار في ذلك السهم، إلّا أنّه يرتفع بشكل ثابت منذ نهاية شهر مارس وهناك العديد من فرص الربح السانحة فيه، وفيما يلي سنذكر أهم الأسباب التي قد تدفع المستثمرين لشرائه:

  • شبكات الجيل الخامس 5G: تتجلى الفرصة الحقيقيّة لعودة شركة نوكيا في شبكات الجيل الخامس 5G، حيث تتقدم الشركة بخطى ثابتة في هذا السوق، ففي شهر يونيو أعلنت شركة China Unicom عن اختيار نوكيا لبناء 10% من نواة شبكة 5G الخاصّة بها، وقد تضمنت الصفقة مجال واسع من منتجات الشبكات الخاصة بالشركة.
  • الاستفادة من مشاكل شركة هواوي: بعد الحرب التجاريّة بين الصين والولايات المتحدة والعقوبات الشديدة التي طالت شركة هواوي، عمدت الكثير من الشركات والبلدان إلى تقليل اعتمادها على التقنيات الصينّة، مما يتيح الفرصة لنوكيا للاستيلاء على بعض أعمال تلك الشركة، فعلى سبيل المثال قررت شركة الاتصالات الفرنسيّة Orange منح عقود 5G لكل من نوكيا وإريكسون بدلاً من هواوي.
  • سعر السهم المنخفض: يتم تداول سهم نوكيا حالياً بأقل من 5$ للسهم الواحد، وفي الوقت الذي يرى فيه البعض أنّ ذلك سبب مهم لتجنّب السهم، إلّا أنّه يظهر إشارات التحسّن بشكل ثابت، كما أنّ هناك الكثير من ظروف السوق التي تصب في مصلحة الشركة الآن، لذلك يمكن اعتبار سهم نوكيا وسيلة منخفضة التكلفة للاستثمار في سوق شبكات الجيل الخامس.

هل تدفع شركة نوكيا أرباحاً موزّعة (Dividends)؟

تهدف شركة نوكيا إلى تقديم أرباح موزّعة متنامية معتمدة على الربح، وذلك من حلال توزيع نسبة تتراوح بين 40% و70% من ربحيّة الأسهم المخففة (Diluted EPS)، مع أخذ الوضع النقدي للشركة وتوليد التدفقات النقديّة المتوقّعة بعين الاعتبار، لكن حالياً وفي الاجتماع السنوي العام (AGM) لشركة نوكيا المنعقد في 27 مايو 2020، تقرر عدم دفع أي أرباح موزّعة عن السنة الماليّة 2019.

كيف تشتري سهم نوكيا؟

يتم تداول أسهم شركة نوكيا في بورصة نيويورك (NYSE) ويمكن شراء الأسهم من خلال اتباع الخطوات التاليّة:

  • اختيار إحدى شركات الوساطة بما يناسب خبرتك واستخداماتك.
  • إنشاء حساب تداول على المنصة الخاصة بالوسيط وتمويل الحساب.
  • البحث عن سهم شركة نوكيا من خلال رمز المؤشر (NOK).
  • وضع طلب لشراء السهم.

ادخل عالم الاستثمار مع شركة مرخصه وموثوقة!

Leave a comment

Send a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *