شراء أسهم تويتر

طريقة شراء أسهم تويتر

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on pinterest
Share on whatsapp
Share on telegram

تُعتبر منصّة تويتر Twitter الأمريكيّة للتدوين المُصغّر واحدة من أشهر منصات التواصل الاجتماعي وأكثرها تأثيراً في العالم اليوم، حيث تجذب ما يقارب 330 مليون مُستخدم نشط شهرياً يرتاد 40% منهم المنصّة بشكل يومي. تحقق شركة تويتر أرباحها بشكل أساسي من الإعلانات، حيث تُقدر مساهمة هذا المجال بحوالي 90% من عائدات الشركة، والتي وصلت إلى 3.5 مليار دولار تقريباً في عام 2019، مما يجذب الكثير من المستثمرين إلى شراء أسهم في تويتر.

تأسست شركة تويتر على يد مديرها التنفيذي الحالي Jack Dorsey في عام 2006، إلّا أنّها لم تُدرج للتداول العمومي حتى شهر نوفمبر من عام 2013 عندما أجرت طرح عام أولي لأسهمها، واليوم يمكن تداول أسهم الشركة في بورصة نيويورك (NYSE: TWTR) من خلال العديد من الطرق، ففي حال تساءلت عن كيفيّة شراء أسهم تويتر تابع معنا هذا المقال، حيث سنتعرف فيه على طريقة الاستثمار في تويتر وكل ما يتعلق بذلك بشكل مبسط وسهل.

AXIA

من هي شركة تويتر؟

يُعد تويتر موقع تواصل اجتماعي يقدم خدمة التدوين المُصغر التي تسمح للمستخدم بإرسال “تغريدات” يمكن مشاركتها من قبل المستخدمين الآخرين عن طريق ما يعرف بإعادة التغريد أو تسجيل الإعجاب بها، وهي عبارة عن نصوص أو مقاطع قصيرة بعدد حروف محدد يبلغ 280 حرفاً للتغريدة الواحدة، وبذلك يبقى روّاد الموقع على اطلاع بآخر المستجدات والمواضيع الرائجة في مختلف المجالات كالأخبار والترفيه والرياضة والسياسة وغيرها.

طرح Jack Dorsey فكرة تويتر على Noah Glass وBiz Stone وEvan Williams مؤسسي شركة Odeo لخدمات البث الصوتي عندما كان موظفاً فيها، حيث أُطلق على المشروع اسم (Twttr) في البداية ليتم تغييره فيما بعد إلى Twitter. استُخدم نموذج تويتر الأولي الذي تم تطويره بواسطة جاك وزميله Florian Weber كخدمة داخليّة خاصة بموظفي Odeo، قبل أن يتم إطلاق النسخة الكاملة للعامة في شهر يوليو من عام 2006، وقد قام Dorsey وبقيّة أعضاء Odeo حينها بتأسيس شركة استحوذت على Odeo وجميع أصولها بما فيها موقع تويتر.

انفصلت منصّة تويتر عن Odeo لتشكل شركة مستقلّة في عام 2007، وقد شهدت نمواً سريعاً جداً تمثّل بارتفاع عدد التغريدات من 400 ألف تغريدة خلال كل ربع من عام 2007 إلى 100 مليون تغريدة خلال كل ربع من عام 2008، وبحلول عام 2012 تجاوز عدد المستخدمين 100 مليون مستخدم نشط ينشرون 340 مليون تغريدة يومياً، أمّا اليوم فتملك المنصّة ما يزيد عن 330 مليون مستخدم نشط شهرياً، بالإضافة إلى 500 مليون شخص يقومون بزيارتها بشكل شهري بدون تسجيل دخول أو إنشاء حساب.

في عام 2013 أجرت شركة تويتر عمليّة طرح عام أولي لبعض أسهمها في بورصة نيويورك NYSE، ومع استمرار نموها قامت بسلسلة من عمليات الاستحواذ كان أهمها الاستحواذ على شركة Vine للفيديوهات القصيرة وشركة Periscope للبث المباشر وشركة TellApart للإعلانات التجاريّة وغيرها. تركز الشركة اليوم على تحسين بنيتها التقنيّة وتطوير برمجياتها لمحاربة الأخبار الكاذبة والمضللة.

ادخل عالم الاستثمار مع شركة مرخصه وموثوقة!

كيف أشتري سهم تويتر؟

يمكن للمستثمرين شراء أسهم في تويتر من خلال شركات الوساطة عبر الإنترنت باتّباع الخطوات التاليّة:

  • اختيار شركة وساطة مناسبة: هناك عدد كبير من شركات الوساطة المُرخّصة عبر الإنترنت، وتختلف هذه الشركات عن بعضها البعض بعدد من الميزات والنقاط الأساسيّة، فليس جميعها تتيح شراء أسهم تويتر لأنّها لا تملك وصولاً إلى بورصة نيويورك NYSE التي يتم تداول السهم فيها، لذلك يجب اختيار الوسيط المناسب مع الانتباه إلى العمولات والرسوم التي تأخذها هذه الشركات على كل عملية تداول.
  • فتح حساب وساطة خاص بالمستثمر: بعد إيجاد الوسيط يجب على المستثمر فتح حساب على منصّة التداول التي يُقدمها، ويتم ذلك من خلال تقديم استمارة تتضمن بعض الأمور الأساسيّة كالمعلومات الشخصيّة والوضع المالي والخبرة في مجال التداول وغيرها.
  • تمويل الحساب: تتجلى الخطوة التاليّة بعد إنشاء الحساب في تمويله من خلال معاملات التحويل البنكيّة، أو بطاقات الائتمان والمدين، كما تتيح بعض المنصات إيداع المال باستخدام العديد من خدمات الدفع والمحافظ الإلكترونيّة الأخر كـ PayPal.
  • إيجاد سهم تويتر: يمكن للمستثمر إيجاد أسهم شركة تويتر من خلال البحث باستخدام رمز المؤشر الخاص بتلك الأسهم وهو (TWTR)، وعند العثور عليه سيجد مخططات بيانيّة لتاريخ حركة سعر السهم وغيرها من المعلومات الأساسيّة المتعلقة به.
  • تحديد الكميّة المطلوبة وإتمام عمليّة الشراء: يجب على المستثمر تحديد كميّة الأسهم الراغب بشرائها، وقد تتيح بعض منصات التداول شراء جزء من السهم، وبعد ذلك شراء تلك الأسهم بشكل فوري من خلال ما يعرف بطلب السوق (Market Order)، أو الانتظار حتى انخفاض سعر السهم دون حد معيّن ثم شرائه من خلال ما يعرف بالطلب المحدود (Limit Order).

أقرأ المزيد

أقرأ ايضا عن: أكبر منصّات التواصل الاجتماعي في العالم

أقرأ المزيد

لمحة موجزة في تاريخ سعر أسهم تويتر

كما ذكرنا سابقاً فقد تحوّلت شركة تويتر إلى شركة عموميّة متاحة للتداول في شهر نوفمبر من عام 2013 بسعر سهم بلغ حوالي 40$ حينها، وبحلول شهر يناير من عام 2014 أدى الإقبال الشديد على سهمها إلى ارتفاع جنوني في السعر بنسبة زيادة تجاوزت 72%، فوصل إلى حوالي 69$ وحقق أعلى قمّة له حتى يومنا هذا، لكنّه سرعان ما شرع بالانخفاض ليعود إلى حوالي 31$ للسهم الواحد في نهاية شهر مايو من العام نفسه.

عاد سعر سهم تويتر للارتفاع في الربع الثالث من عام 2014 ليتراوح في حدود 50$، لكنّه لم يتابع على هذا النحو في آخر شهرين من الربع الأخير لذلك العام، حيث شهد انخفاضاً مستمراً حتّى نهاية الشهر الأول من عام 2015، وكان أدنى سعر حققه في تلك الفترة 36$ في 2 يناير 2015، وبعد أن عاد السعر إلى مجال 50$ هبط بشكل مفاجئ بنسبة 25% ليعود إلى حوالي 37$ في شهر مايو من ذلك العام.

بعد الهبوط المفاجئ لسعر سهم تويتر في شهر مايو من عام 2015 استمر بالانخفاض العنيف ليسجل أدنى سعر له حتى الآن في 29 أبريل 2016، حيث أغلق في ذلك اليوم على سعر 14.62$، وبقي ضمن مجال 16$ – 25$ حتى بداية عام 2018 حين عاد للصعود بقوّة، فوصل إلى حوالي 45$ مع نهاية النصف الأول من ذلك العام، لكنّه واصل بعد ذلك تقلّبه المعهود ليبقى في مجال 30$، باستثناء تحسّن ملحوظ في الربع الثالث من عام 2019 عندما ارتفع إلى مجال 40$.

مع بداية عام 2020 وصل سعر سهم تويتر إلى حوالي 40$ مجدداً بعد انخفاض سابق، لكنّ أزمة فيروس كورونا التي عصفت بالبورصات العالميّة، أدّت إلى هبوط سعره بما يقارب 40% فعاد إلى حوالي 23$، إلّا أنّه عوّض تلك الخسائر بسرعة وسلك مساراً تصاعدياً، فبلغ سعر السهم في إغلاق آخر يوم تداول قبل كتابة هذا المقال حوالي 39$.

AXIA

لماذا يجب أن تفكر بالاستثمار في أسهم شركة تويتر؟

تعرفنا في الفقرات السابقة على طريقة شراء أسهم تويتر وتاريخ سعر سهم الشركة منذ بداية تداوله حتى اليوم، وفيما يلي سنعرض بعض الأسباب التي قد تدفعك إلى الاستثمار في شركة تويتر خلال الفترة القادمة:

  • زيادة شعبية منصّة تويتر بشكل مستمر: ارتفع عدد المستخدمين النشطين لمنصّة تويتر في الربع الأول من عام 2020 بنسبة 21% عن عددهم في نفس الربع من العام الماضي، ومن المتوقع استمرار هذه الزيادة مع تقديم ميزات جديدة كميزة متابعة الموضوعات وليس فقط الحسابات، بالإضافة إلى ميزة اقتراح الموضوعات ذات الصلة بنشاط المُستخدم وغيرها.
  • احتماليّة تحقيق المزيد من الإيرادات: تعاني شركة تويتر حالياً من مشكلة في واجهة برمجة التطبيقات الخاصة بالترويج الإعلاني على تطبيقات الهواتف، ونتيجة لذلك شهدت الإيرادات الدوليّة للشركة تراجعاً ملحوظاً، لكنّها تعمل في الوقت الراهن على إعادة بناء مُخدم الإعلانات بشكل كامل، مما سيجعل الإعلان عن طريقها أسهل وأسرع، وسيؤدي إلى ارتفاع العائدات.
  • سياسة الاستثمار الحكيمة التي تتبعها الشركة: تقوم شركة تويتر ببناء مركز بيانات جديد سيساعد على إتمام عمليّة بناء مخدم الإعلانات، وهو استثمار مهم جداً لأنّ البنية التحتيّة الجديدة ستدعم عمليّة تطوير واختبار المنتجات بخطىً أسرع.
close
أشترك بالنشرة الاخبارية
Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on pinterest
Share on whatsapp
Share on telegram

تعليقات

0 0 vote
Article Rating
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments

مقالات ذات صلة

0
Would love your thoughts, please comment.x
()
x