كيف تختار سهم استثماري بطريقة صحيحة

كيف تختار سهم استثماري بطريقة صحيحة

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on pinterest
Share on whatsapp
Share on telegram

تعتبر الأسهم من أهمّ الأصول الماليّة وأكثرها انتشاراً في عالم الاستثمار، حيث أنّها وجهة الكثير من المستثمرين الراغبين بتحقيق أرباح على المدى القصير أو البعيد حتّى، وبالرغم من المخاطر الدائمة المرتبطة بها عند مقارنتها مع استثمارات أكثر أماناً مثل السندات، إلّا أنّ سوقها ما يزال في نمو مستمر نظراً للمكاسب الكبيرة التي من الممكن تحقيقها، وفي حال أردت دخول هذا المجال عليك معرفة كيف تختار سهم استثماري بطريقة صحيحة.

لا يوجد طريقة واحدة يمكن الاعتماد عليها لتصبح قادراً على معرفة كيف تختار السهم الأفضل للاستثمار طويل الأجل أو قصير الأجل حتى، حيث أنّ سوق الأسهم كبير ومتنوع جداً ومن الصعب إيجاد نصائح عامّة تشمل وتناسب احتياجات الجميع، ولكن هنالك بعض الخطوات التي سيساعدك اتباعها على عمليّة اختيار الأسهم المناسبة لك، وهو ما سنتكلّم عنه في مقال اليوم فتابع معنا.

AXIA

كيف تختار السهم الذي سوف تستثمره؟

هنالك الكثير من المعايير التي يمكن الاعتماد عليها لتصبح قادراً على اختيار الأسهم المناسبة لك، ولكن عليك في البداية تحديد هدفك من الاستثمار بالإضافة للمخاطر التي عليك أن تكون مستعداً لتحملها بحسب نوع السهم، وبعد ذلك عليك البحث بشكل جيّد حول الشركة التي ترغب بشراء أسهمها، وفي هذه القائمة سنعرض لك أهمّ الجوانب التي عليك البحث حولها لتقييم السهم:

  • الاستقرار: يعاني سوق الأسهم بالعموم من تقلّبات دائمة، ولكن في حال نظرت لمؤشرات الأسهم خلال مدة زمنية طويلة ستجد أنّه يشهد ارتفاعاً بالعموم، وفي حال كنت ترغب بشراء أسهم شركة ما، من المهم مراقبة أداء سهمها خلال السنوات السابقة لمعرفة مدى استقراره أو ما إذا كان أداؤه الحالي هو فترة عابرة قبل أن ينخفض ويعود لسابق عهده.
  • معدل نمو الأرباح: من المهم معرفة ما إذا كانت أرباح الشركة بازدياد دائم أو في تراجع مثلاً، حيث أنّ ذلك يعتبر مؤشراً جيداً على أداء الشركة بالمجمل. بالطبع ليس من الضروري أن يكون المعدّل مرتفعاً بشكل كبير، ولكنّ مجرّد كونه في ارتفاع يعتبر مؤشراً إيجابياً.
  • قوّة الشركة في السوق: من الصعب تقييم سهم شركة ما بدقّة من خلال هذه الطريقة، ولكنّ معرفة المجال الذي تعمل به والشركات التي تنافسها قد يساعدك على معرفة مدى قدرتها على الاستمرار والنموّ.
  • سمعة الشركة: قد تكون أرقام الشركة من عائدات وأرباح ومعدّل نمو جيّدة بالمجمل، ولكن من المحتمل أن تكون واقعة في مشاكل قانونيّة أو هنالك بعض الجدل حول كيفيّة استمرارها بهذا الشكل، لذلك من المهم البحث حول الشركة وتاريخها للتأكّد من أنّها آمنة من هذه الناحية.
  • نسبة الديون إلى الأصول المملوكة (Debt-equity ratio): يتمّ احتساب هذه النسبة بتقسيم الديون والمسؤوليات المالية الحالية الخاصة بالشركة على الأصول الذي يملكها المساهمون وحاملي السندات وغيرهم من مستثمري الشركة، ففي حال كانت نسبة الديون كبيرة مقارنة بأصول المستثمرين فإنّ ذلك يعتبر مؤشراً سلبياً بالمجمل.

ادخل عالم الاستثمار مع شركة مرخصه وموثوقة!

كيف أختار الأسهم الرابحة؟

في حال كنت ترغب بمعرفة كيف تختار السهم الأفضل للاستثمار طويل الأجل فعلى الأغلب أنك تبحث عن استثمار مستقرّ وآمن في المقام الأوّل، ولكن إن كنت تريد الحصول على أرباح خلال فترة قصيرة فإنّ استثمارات الأسهم قصيرة الأجل تعتبر خياراً أفضل بالمجمل. بشكل عام هناك بعض الجوانب المهمّة التي عليك النظر إليها لتحديد ما إذا كانت أسهم الشركة التي اخترتها قد تعود عليك بأرباح سريعة نذكر منها:

  • التزام الشركة بسياسة توزيع الأرباح (Dividends): تقوم الكثير من الشركات بإيقاف توزيع الأرباح على المساهمين لفترة معيّنة عند تراجع أدائها في السوق، ولكن في حال استمرارها بتقديم الأرباح وزيادة نسبتها مع مرور الوقت فإنّ ذلك يشير إلى أنّ أرباحها ما زالت في ازدياد ومن المستبعد أن تتراجع بشكل مفاجئ خلال فترة قصيرة.
  • نسبة الأرباح إلى السعر (P/E ratio): يتمّ الاعتماد على هذه النسبة بشكل كبير لتحديد قيمة السهم في السوق وما إذا كان سعره مبالغ فيه أم لا، ويتمّ احتسابها بتقسيم سعر السهم الحالي على قيمة أرباح الشركة لكلّ سهم (Earnings Per Share).

ما هي أفضل الأسهم للشراء للمبتدئين؟

في حال كنت جديداً على سوق الأسهم فمن الأفضل عدم المخاطرة والبدء بشراء أسهم بشكل عشوائي، حيث من المهمّ التركيز على أسهم الشركات الشهيرة وذات السمعة الجيّدة في هذا المجال. في هذه القائمة سنقدّم لك أفضل الأسهم لمحفظتك الاستثماريّة والتي تعتبر مناسبة لك كبداية:

  • Amazon.com (AMZN)
  • Visa (V)
  • Wells Fargo (WFC)
  • Microsoft Corp. (MSFT)
  • Apple (AAPL)
  • Berkshire Hathaway (BRK. A, BRK.B)
  • Alphabet (GOOG, GOOGL)
  • Procter & Gamble (PG)
AXIA

كيف أبدأ الاستثمار في الأسهم؟

⇦ تحديد أهدافك

في البداية يجب تحديد أهدافك أو غايتك من الاستثمار في الأسهم، حيث أنّ طريقة الاستثمار واختيار الأسهم المناسبة تعتمد بشكل رئيسي على ما تتوقّع الحصول عليه من ذلك، كما يجب تحديد الوقت الذي ستخصصه لهذه المهمّة، ففي حال كان وقتك ضيقاً قد يكون من الأفضل البحث عن كيف تختار السهم الأفضل للاستثمار طويل الأجل بدلاً من الأسهم التي تعتمد على التداول اليومي حيث أنّها تحتاج الكثير من الوقت والخبرة.

⇦ تحديد المبلغ الذي تريد الاستثمار به

من المهمّ تحديد المبلغ الذي ترغب بالاستثمار به والاحتفاظ بكميّة كافية من المال بعيداً عن الاستثمارات تجنّباً لأي مشاكل قد تحدث معك في البداية، حيث أنّ سوق الأسهم مليء بالمفاجآت ومن الممكن أن تخسر معظم ما تريد الاستثمار به في البداية.

⇦ اختيار شركة وساطة مالية

تعتبر شركات الوساطة هي صلة الوصل بين أسواق الأسهم والمستثمرين، كما أنّها تقدّم الكثير من الميزات المفيدة خاصة للمستثمرين الجدد، مثل تقديم النصائح والاقتراحات والقدرة على إنشاء حساب تجريبي في البداية. من المهم البحث بشكل جيد لاختيار شركة الوساطة المناسبة لاحتياجاتك، كما يجب التأكد من مصداقيّتها ومن كونها تمتلك التراخيص اللازمة للعمل في منطقتك.

كيف تختار سهم استثماري بطريقة صحيحة

⇦ البداية مع صناديق المؤشرات المتداولة وصناديق الاستثمار المشتركة

في حال كنت في حيرة من أمرك قد يكون من الأفضل البداية مع صناديق الاستثمار المشتركة والمؤشرات المتداولة، حيث أنّها تجمع عدّة استثمارات مختلفة ومتنوّعة وتكون مُدارة قبل محترفين في هذا المجال. عند البحث ستجد الكثير من تلك الصناديق التي تقدّم الكثير من الميزات المختلفة، ويمكنك الاختيار بينها بالاعتماد على نوع الأسهم أو المجال الذي ترغب بالاستثمار به.

⇦ الحذر عند اختيار الأسهم الفردية

من الأفضل الاستثمار في الأسهم الفرديّة بشكل تدريجي في البداية، كما يجب تنويع محفظتك الاستثماريّة وعدم الاعتماد على شركات ضمن مجال واحد أو اختيار نمط استثماري واحد فقط، وفي نفس الوقت عليك الابتعاد عن أسهم الشركات التي ليس لديك خبرة كافية في المجال التي تعمل به، كما عليك تجنّب الأسهم المتقلّبة باستمرار حتى تصبح قادراً على فهم السوق بشكل جيّد وتوقّع حركتها.

⇦ متابعة الأخبار بشكل دائم

في حال كنت ترغب بدخول مجال التداول اليومي والاستثمارات قصيرة الأمد أو حتى طويلة الأمد، من المهم أن تبقى على اطلاع دائم على آخر الأخبار الاقتصاديّة والماليّة، حيث قد تجد فرص استثماريّة جديدة أو قد تساعدك بعض الأخبار على توقّع ما قد يحدث قريباً لتقوم بالتصرّف مع أسهمك الحاليّة بناءً على ذلك.

close
أشترك بالنشرة الاخبارية
Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on pinterest
Share on whatsapp
Share on telegram

تعليقات

0 0 vote
Article Rating
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments

مقالات ذات صلة

أفضل الأسهم التقنية

أفضل الاسهم التقنية

مع النهوض التقني الكبير في العقد الأول من القرن الواحد والعشرين أصبحت الحياة تعتمد بشكل

اسهم نوكيا

كيفية شراء اسهم نوكيا

بدأت شركة نوكيا Nokia مسيرتها كمنظمة متعددة الاختصاصات تعمل في العديد من المجالات كصناعة الكابلات

0
Would love your thoughts, please comment.x
()
x