شركة Intel تفكر باستخدام منشآت تصنيع لشركات أخرى لتتمكن من البقاء تنافسية في وضع السوق الحالي

شركة Intel تفكر باستخدام منشآت تصنيع لشركات أخرى لتتمكن من البقاء تنافسية في وضع السوق الحالي

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on pinterest
Share on whatsapp
Share on telegram

طوال سنوات عديدة كانت شركة Intel هي المسيطرة الأساسية على سوق المعالجات في مجال الحواسيب المكتبية والمحمولة كما هو معروف، وحتى اليوم لا تزال الشركة تمتلك الحصة السوقية الأكبر على الرغم من العديد من الصعوبات. لكن بات من الواضح للشركة والمطلعين على آخر التطورات في المجال أن الأمور ليست على ما يرام، فالشركة تعاني منذ سنوات عدة مع تطوير المعالجات بمعمارية 10nm والآن يبدو أن تطوير معالجات 7nm يواجه عقبات كبرى أيضاً.

لوضع مشاكل Intel الحالية ضمن إطارها الحقيقي، فأرقام 10nm او 7nm هي قيمة تعبر عن أبعاد الترانزستورات ضمن المعالجات التي تصنعها الشركة، وكلما كانت الأبعاد أصغر يحتاج المعالج إلى طاقة أقل من جهة وينتج حرارة أقل كذلك. لذا تسعى الشركات للوصول إلى أبعاد أصغر لتتمكن من وضع المزيد من الترانزستورات في كل معالج مما يمنحه أداءً أسرع من جهة، كما أن الأمر يصبح أفضل مع تقليل استهلاك الطاقة (بالأخص للأجهزة المحمولة مثل اللابتوبات والأجهزة اللوحية) وبالطبع فمن المهم أن يكون الناتج الحراري أقل لتطويل العمر وتقليل الحاجة لحلول التبريد.

المشكلة هي أن Intel لا تزال بالكاد قد وصلت إلى أبعاد 10nm فيما أن منافستها الأساسية AMD تنتج معالجات 7nm منذ الآن، وبالانتقال إلى معالجات ARM مثل معالجات الهواتف من Qualcomm وSamsung ولاحقاً معالجات حواسيب Mac التالية فستبدأ معالجات 5nm بالظهور هذا العام، وحتى أن التصنيع الأولي لمعالجات 3nm ليس بعيداً حقاً.

في الواقع وخلال الأشهر الأخيرة ازداد الضغط على Intel للحاق بمنافسيها بشكل هائل، وبالنتيجة يبدو أن الشركة تفكر بأمر لم يسبق لها أن اتبعته: الاستعانة بمصنعين من شركات أخرى لإنتاج المعالجات. في حال سارت Intel في هذا الطريق فالأرجح أنها ستستعين بشركة TSMC التي تصنع معالجات منافستها AMD بالإضافة لمعالجات Apple وQualcomm وحتى Huawei (لفترة محدودة الآن) أو منافستها في المجال: Samsung.

على العموم فالخطورة ليست مضمونة الإيجابية حقاً، إذ أن واحدة من الأمور التي سمحت لشركة Intel البقاء في المقدمة كل هذا الوقت هي أنها تسيطر على كامل عملية التصميم والإنتاج، لذا قد يكون التأثير مختلطاً في الواقع. فمن ناحية سيعني الاستعانة بمصنعين مستقلين تجاوز مشاكل التطوير الحالية للشركة، لكن الأمر قد يكون سلبياً من منظور شركاء الشركة الذين سيثقون أقل بمنتجاتها كونها لم تعد مسؤولة عن التصنيع بنفسها ولا تستطيع ضمان الجودة بالشكل الذي اعتادته في الماضي.

AXIA

شركة Qualcomm تحصل على 1.8 مليار دولار مقابل ترخيص براءات اختراع خاصة بها لشركة Huawei الصينية

بعد معركة قضائية امتدت لسنوات وكانت تبدو دون نهاية قريبة اتفقت شركتا Qualcomm الأمريكية وHuawei الصينية على حل النزاع على براءات اختراع للأولى باتفاقية ترخيص جديدة ستمنح Huawei حق الاستفادة من براءات الاختراع مقابل 1.8 مليار دولار أمريكي كتعويض عن سنوات مضت استخدمت فيها الشركة الصينية تقنيات Qualcomm دون ترخيص منها.

يأتي إعلان الاتفاقية مع كشف تقارير Qualcomm المالية للربع الثالث للشركة (والذي انتهى قبل أيام فقط) وتضمن عائدات وأرباح أكبر من المعتاد ومتفوقة على التوقعات، وبالنتيجة شهدت أسهم الشركة ارتفاعاً شديداً بنسبة 14% في ساعات ما بعد التداول يوم أمس.

AXIA

ارتفاع أسعار أسهم TSMC تزامناً مع التأخيرات التي تواجهها Intel في عمليات تصنيع شرائح الجيل القادم

ارتفعت أسهم شركة TSMC المدرجة في تايوان يوم الاثنين بعد تصريحات شركة Intel الأمريكية لصناعة الشرائح بأنّها تواجه تأخيرات في عملية تصنيع شرائح الجيل القادم الخاصة بها، وإشارتها إلى إمكانّية الاستعانة بشركات طرف ثالث لإنجاز جزء من الإنتاج، حيث أغلق سهم الشركة عند 424.5 دولار تايواني أي حوالي 14.48 دولار أمريكي، وهو أعلى مستوى له على الإطلاق.

ارتفع رأس المال السوقي لشركة TSMC منذ إغلاق يوم الجمعة بمقدار 998.32 مليار دولار تايواني أي ما يعادل 34.055 مليار دولار أمريكي، حيث قدمت تصريحات شركة Intel دفعة كبيرة للشركة التي كان مستقبلاها يبدو سلبياً نسبياً مع حاجتها لإيقاف تعاملها مع شركة Huawei في منتصف شهر سبتمبر القادم، بعد توسيع العقوبات التي تفرضها وزارة التجارة الأمريكية على Huawei.

يطلق على شركة TSMC اسم مسبك (Foundry) في قطاع صناعة الشرائح، وهذا يعني أنها تصنّع الشرائح التي تصممها الشركات الأخرى مثل AMD وApple وQualcomm وسواها. على الرغم من أنّ Intel لم تحدد أسماء شركات طرف ثالث محتملة للتعامل معها، يرى المحللون أن TSMC منافس قوي ومرجح إلى جانب شركة Samsung العاملة في المجال نفسه.

للمزيد من الاخبار

أقرأ ايضا:

للمزيد من الاخبار

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on pinterest
Share on whatsapp
Share on telegram

تعليقات

0 0 votes
Article Rating
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments

مقالات ذات صلة

0
Would love your thoughts, please comment.x
()
x